وقال مرشد إيران علي خامنئي بعد أن أدلى بصوته "الكل يجب أن يصوت في هذه الانتخابات المهمة.. يصوت في الساعات الأولى."

 

وبين المرشحين الأربعة الذين يتنافسون في هذه الانتخابات، يبدو روحاني المدعوم من الإصلاحيين والمعتدلين ورئيسي القريب من المرشد، الأوفر حظا بالفوز.

 

وتجري الانتخابات الرئاسية بالتزامن مع انتخابات بلدية. وسيتمثل التحدي الأهم في المدن الكبرى مثل طهران ومشهد وأصفهان، لمعرفة ما إذا كان ما يوصفون بالمعتدلين سيتمكنون من انتزاعها من المتشددين.