واستخدم المجهولون كلمة (راتا) وتعني فئران بالإسبانية، كما تعني اللصوص في اللغة الدارجة بالمكسيك.

 

وقالت شركة غوغل مكسيكو في بيان "تعمل أطقمنا على حل هذه الحادثة بسرعة"، وأوضحت أن أسماء الأماكن على خدمة الخرائط الإلكترونية ترد من أطراف ثالثة ومصادر عامة ومساهمات من المستخدمين.

 

 

 

وتواجه حكومة المكسيك احتجاجات وإغلاق طرق ونهب متاجر منذ بداية عام 2017، بعدما زادت أسعار الوقود زيادة كبيرة على خلفية قرار وزارة المالية بتحرير السوق وإنهاء العمل بنظام أسعار البنزين التي تحددها الدولة.