رفيقي: اتصلت بالعثماني قبل تعيينه رئيسا للحكومة وهذا ما دار بيننا
X

سجل اعجابك بصفحتنا

ادعم موقعنا وكن احد المعجبين